Connect with us

اختيار المحرر

جهود إماراتية تنهض بقطاع التعليم في آرخبيل سقطرى

 

كتب : عرف عبده    تصوير : ابراهيم يوسف

حرصت دولة الامارات العربية المتحدة على النهوض بالتعليم في أرخبيل سقطرى عبر دراعها الخيري المتمثل بمؤسسة خليفة للاعمال الإنسانية، وتؤكد مؤسسة خليفة للاعمال الانسانية بإن المؤسسة بأنها تولي اهتمام خاص لقطاع التعليم في سقطرى وتتغلب على المشاكل التى عانى منها منذسنوات عديدة

مشاريع متميزة

لقد أعتمدت المؤسسة عدة مشاريع للنهوض بالتعليم منها إعادة وتاهيل حوالي 47مدرسة وإضافة عدة فصول دراسية لعدد من المدارس وإنشاء مدرسة عطايا النمودجية لتعليم الاساسي  معلميها من مصر ودعم المدارس النمودجية في المحافظة  وإنشاء مركز سقطرى لدراسات والاستشارات يتحصل فيها الطلاب على دورات في اللغة الانجليزية والكمبيوتر بالاضافة ،  كما عملت المؤسسة على ابتعاث 40طالب وطالبة للدراسة في دولة الامارات و 40 في جمهورية مصر العربية  وتقديم مساعدات مالية للطلاب الدارسين من ابناء سقطرى،وتكفلت المؤسسة بالتعاقد مع 347معلم ومعلمة من خريجي الجامعات اليمنية  لسد نقص الكادر  التعليمي وتعاقدت مع 10معلمين من جمهورية مصر العربية وتعكف المؤسسة حاليا على طباعة الكتاب المدرسي لجميع مدارس سقطرى ووفرت كراسي وطاولات وسبورات للمدارس وتوفير مواصلات لنقل الطلاب في 11 خط ودعم مكتبي لمكتب التربية والتعليم بالمحافظة وإدارتي التربية والتعليم في مديريتي حديبو وقلنسية وعبدالكوري

صيانة وتاهيل

وثمن الاستاذ جمعان طالب مدير إدارة التربية والتعليم في مديرية حديبو دعم  دولة الإمارات لقطاع التعليم في المديرية سواء دعمها المادي المتمثل بدفع مرتبات المعلمين المتعاقدين ودعمها لمدارس المديرية بالاثات المدرسية كالطاولات والكراسي والسبورات، إضافة فصول دراسية وصيانة وتاهيل العشرات من مدراس حديبو وفتح فروع لثانويات مدرسة عثمان بن عفان وعمربن الخطاب ومدرسة شبهن من اجل التخفيف من معاناة الطلاب في التنقل الى ثانويتي خالد بن الوليد والزهراء

تغطية النقص

واضاف مدير إدارة التربية والتعليم في مدير قلنسية وعبدالكوري الاستاد سعد الجدمهي بان ادراة التربية والتعليم في المديرية تثمن الدعم المقدم لها من دولة الامارات عبر مؤسسة خليفة لتجاوز العراقيل والمشاكل التي تقف امامنا مع بداية كل عام دراسي وببداية هدا العام تكفلت المؤسسة بالتعاقد مع 50معلم معلمة لتغطية النقص في الكادر التعليمي ودعمنا بطاولات وكراسي وسبورات لكافة مدراس المديرية وتوفير دعم مكتبي للإدارة، وشكر مدير مدرسة جوه الاستاد محمد صالح جهود الامارات لقطاع التعليم مثمنا الدعم المتنوع الذي قدم لطلاب المدرسة ودعم تغدية للمعلمين الساكنين في المدرسة

ومن جانبه اشاد مدير مدرسة شبهن الاستاذ عبدالله سالم نوح بدور دولة الامارات في دعم مدرسة شبهن من خلال ترميم المدرسة وإضافة سكن للمعلمين ومستودع ومطبخ وتقديم 200كراسي و100طاولات وسبورات وغيرها من الاحتياجات الطلابية والمدرسية

تابع القراءة

الأكثر قراءة

Bitnami